النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 7 - 2008
    المشاركات
    21

    Red face كيف أبتعد عن المحرّمات ؟؟

    سؤال كيف ابتعد عن المحرمات مثال مشاهدة التلفاز
    هل هوو حرام ام ولا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    الأخت الكريمة ..
    اسأل الله العظيم أن يشرح صدرك للإيمان ، وينوّر قلبك بنور القرآن ..

    أختنا الكريمة ..
    كل سلوك ( تغييري ) إيجابي يحتاج منّا إلى إرادة وعزيمة صادقة .
    ولا يجدي أن نتمنى التغيّر . لأن الأمنيات ليست كالإرادات .
    وتصحّ الإرادة بصحة التصوّر .
    فمثلاً في قضية مشاهدة التلفاز ..
    ليس المطلبو منّا أن لا نشاهد التلفاز نهائياً ، كما أنه ليس المطلوب منّا أن نفرط في مشاهدته .
    وحتى نضبط هذا السلوك ينبغي أن نصحّح التصوّر في أمور مهمة في هذا الجانب :
    1 - أن نتذكّر ابتداء ونستشعر أن الوقت هو أنفاس من عمرنا وكل لحظة تمرّ هي قطعةمنّا تذهب ولا تعود .
    عندما نستشعر بصدق قيمة الوقت الذي هو محل ( أعمالنا ) فإننا سندرك تماماً أن نقضي أعمارنا فيما يزيدنا إيماناً وقربة إلى الله .
    2 - نفرّق بين مشاهدة البرامج الهادفة ، ومشاهدة البرامج الهابطة !
    الهادفة تزيد من وعينا ومعرفتنا ، والهابطة تجرّنا إلى الرذيلة خطوة بخطوة !
    3 - تفرّق في البرامج الهادفة بين البرامج التي تخدم اهتماماتنا عن البرامج التي قد لا نستفيد منها إلاّ قضاء الوقت معها لا أكثر من ذلك !
    4 - نجعل في حياتنا اهتمامات أخرى مهمّة ، ننشغل بها عن أن يبقى في وقتنا فراغ قاتل .
    حين لا يكون عندنا أي اهتمام ( إيجابي ) ننشغل به ونبذل له نفيس الوقت ، فحينها سيكون الوقت أسهل ما يكون علينا إهداره من بين قناة إلى قناة !
    5 - نتذكّر دائماً أن الله مطلع علينا وينظر إلينا ، وهو أحق أن يُستحيا منه .
    فما نستحي أن نراه بحضرة إخواننا أو آبائنا أو أبنائنا ، فالله أحق بالحياء منه لأنه لا تخفى عليه خافية .

    مثل هذه التصوّرات تصنع الإرادة ، فإذا انضاف إلى الإرادة محبة وشغف للسلوك الحسن فسينشأ عن كل ذلك ( السلوك والتغيير الإيجابي ) .

    أحياناً عندما نطلب حلاًّ لمشكلة ما في حياتنا أو لتغيير سلوك ما في حياتنا أ فإننا نطلب ذلك على سبيل إسكات ( صوت الضمير ) في دواخلنا من غير أن يكون عندنا استعداد لدفع ( ثمن ) التغيير .

    إنه لابد أن ندرك تماماً أن لكل ( تغيير ) ثمن !
    سواء كان تغييراً إيجابيّاً أو تغييراً سلبياً !
    وكم نسترخص الثمن عندما تتحوّل سلوكياتنا الجميلة الى سلوكيات رديئة !
    وعندما نريد التحوّل والرجوع إلى السلوك الجميل نستصعب ( الثمن ) !

    أختي الكريمة ..
    اعقدي العزم ...
    واملأي قلبك بحب الله ...
    وامنحي نفسك فرصة لتجعلي لنفسك قيمة في الحياة ..
    وقيمة الإنسان في إيمان ، وحقيقة الإيمان في العمل الصالح ..
    فاجعلي لنفسك شغلاً في الصّالحات ... فهي قيمتك وذخرك .

    وفقك الله اسعدك وبارك فيك .




  3. #3
    تاريخ التسجيل
    30 - 7 - 2008
    المشاركات
    21
    مشكورررررررررررررررررررة ع رد انشاء الله الايمان بالله اعمالنا لاتغير علينا وانشاء الله اي العمل قوم به الله رضيي عليه

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •